منهج الشيخ فى دعوته: أصولها - سماتها - خصائصها

  منهج فضيلة الدكتور أحمد عبده عوض هو منهج أهل السنة والجماعة ، والأسس التى يبنى عليها دعوته هى:

 

الأسس المبنى عليها دعوة الشيخ:

• هي أصول الإسلام الذي هو عقيدة بلا فِرَق ولا طرق و تتمثل في الآتي:
1ـ مصدر العقيدة هو كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وإجماع السلف الصالح.
2ـ كل ما ورد في القرآن الكريم هو شرع للمسلمين وكل ما صَحَّ من سنة رسول  الله صلى الله عليه وسلم وجب قبوله .

3ـ المرجع في فهم الكتاب والسنة هو النصوص التي تبينها، وفهم السلف الصالح ومن سار على منهجهم.

4ـ أصول الدين كلها قد بينها النبي صلى الله عليه وسلم فليس لأحد تحت أي ستار، أن يحدث شيئًا في الدين زاعمًا أنه منه.

5ـ العقل الصريح موافق للنقل الصحيح ولا تعارض قطعيًّا بينهما وعند توهم التعارض يقدم النقل على العقل.

6ـ يجب الالتزام بالألفاظ الشرعية في العقيدة وتجنب الألفاظ البدعية.

7ـ العصمة ثابتة لرسول الله صلى الله عليه وسلم ، والأمة في مجموعها معصومة من الاجتماع على ضلالة، أما آحادها فلا عصمة لأحد منهم، والمرجع عند الخلاف يكون للكتاب والسنة مع الاعتذار للمخطئ من مجتهدي الأمة.
8ـ المراء في الدين  مذموم والمجادلة بالحسنى مشروعة، ولا يجوز الخوض فيما صح النهي عن الخوض فيه.


ودعوة الشيخ الدكتور تتمتل في

1ـ الاهتمام بكتاب الله: حفظًا وتلاوة، وتفسيرًا، والاهتمام بالحديث: معرفة وفهمًا وتمييزًا لصحيحه من سقيمه، (لأنهما مصدرا التلقي)، مع إتباع العلم بالعمل.

2ـ الدخول في الدّين  كله، والإيمان بالكتاب كله، والجمع  بين العلم والعبادة، وبين القُوّة والرحمة، وبين العمل مع الأخذ بالأسباب وبين الزهد.
3ـ الاتباع، وترك الابتداع، والاجتماع ونبذ الفرقة والاختلاف في الدين.
4ـ الإقتداء والاهتداء بأئمة الهدى العدول، المقتدى بهم في العلم والعمل والدعوة من الصحابة ومن سار على نهجهم، ومجانبة من خالف سبيلهم.

5ـ التوسط: فَهُمْ في الاعتقاد وسط بين فرق الغلو  وفرق التفريط، والتوسط  في الأعمال والسلوك وسط بين المُفرطين والمفرِطين.
6ـ الحرص على جمع كلمة المسلمين على الحقّ وتوحيد صفوفهم على التوحيد والإتباع، وإبعاد كل أسباب النزاع والخلاف بينهم.

7ـ إخلاص التوحيد لله تعالى والبعد عن الشرك والبدعة مما ينقص الإيمان أو ينقصه من أصله.

8ـ التعرف على الله جل وعلا بفهم أسمائه الحسنى وصفاته العلى ومدارستها وتفهم معانيها والعمل بمقتضياتها؛ لأنها تورث النفس الحب والخضوع والتعظيم والخشية والإنابة والإجلال لله تعالى .

9ـ طاعة الله ورسوله بأداء الفرائض والنوافل كاملة مع العناية بالذكر وتلاوة القرآن الكريم والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم والصيام وإيتاء الزكاة وأداء الحج والعمرة وغير ذلك مما شرع الله تعالى.

10- التكافل الاجتماعى بند مهم جداً في خدمة المسلمين، ولو عاش الإنسان عمره كله في خدمة عيال الله من الأرامل واليتامى والمساكين لكان هذا قليلاً في خدمة الإسلام

لايأنف الدرهم المضروب صرتنا     ولكن يمر عليها وهو منطلق

وسمات دعوته تتلخص فى:

1ـ الإحسان والرّحمة وحسن الخُلق مع الناس كافةً فهم يأتمون بالكتاب والسنة بفهم السلف الصالح في علاقاتهم مع بعضهم أو مع غيرهم.
2ـ النصيحة لله ولكتابه ولرسوله، ولأئمة المسلمين وعامتهم.
3ـ الاهتمام بأمور المسلمين ونصرتهم، وأداء حقوقهم، وكفّ الأذى عنهم.
4ـ موالاة المؤمن لإيمانه بقدر ما عنده من إيمان ومعاداة الكافر لكفره ولو كان أقرب قريب.

تسجيل الدخول