أساليب الخروج من معاناة الاكتئاب / دورة الوسواس القهرى والرهاب الاجتماعى

إن الحمد لله ، نحمده ونستعينه ونستغفره ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ، ومن سيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل له ، ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله.
ينابيع الأمل فى يوم الأمل رغم الآلام الشديدة الذى يعيشها الوطن اللهم ارزقنا أملاً واسعاً فاللهم اجعل شهداءنا فى أعلى عليين فى الفردوس الأعلى .

العسر واليسر من سنة الله في خلقه:


الذين تضيق بهم الحياة يعتبرون أن حياتهم انتهت تمامًا وكتبت علية الأعراض المؤسفة لأن الإنسان بين شدة وفرج، بين ضيق وفرج من سرتة زمن ساءتة أزمان .
أحياناً أخرى يأتيه التعب، وكل هذا مر برسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما ضيق عليهم واشتد الضيق عليهم فى مكان عاشوا فى شعب مكة ثلاث سنوات محاصريين ولا يقوى على ذلك إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم، لكن النبى لم يستسلم وظل يقاوم ولم يستسلم ولم ييأس من روح الله { لَّقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ وَذَكَرَ اللَّهَ كَثِيرًا} هذا فى منتهى الإيمان أن ترى نفسك فى ثقب إبرة اللهم هذا حالى لا يخفى عليك.

الانزواء على النفس بداية الاكتئاب:


أول الناس لما يبدأ أن يتألم يتقوقع على نغسة وينزوى بعيداً عن الناس وعنده إحساس بالموت العاجل وبخيبة الأمل وذلك لعدم الالتجاء لله عز وجل بيمر عليه سنة ولا يبتسم وترى أمامك حطام إنسان لا صلاة يصلى، ولا ذكر يذكر؛ لأنة اعتبر أن الله لا يسأل عنه هذه القوقعة بداية الاكتئاب، فيصاب بالكسل والحزن كما حزنا على شهداء بئر العبد، لأنهم إخواننا وأخواتتنا وآباؤنا وأمهاتنا هم منا، ومنك ننتظر الأمل عفو وكرم الله وأن يقوى الله ظهورنا { وَكَأَيِّن مِّن نَّبِيٍّ قَاتَلَ مَعَهُ رِبِّيُّونَ كَثِيرٌ فَمَا وَهَنُوا لِمَا أَصَابَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَمَا ضَعُفُوا وَمَا اسْتَكَانُوا ۗ وَاللَّهُ يُحِبُّ الصَّابِرِينَ}
وسيلتهم {وَمَا كَانَ قَوْلَهُمْ إِلَّا أَن قَالُوا رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (147)} هل تخلى المولى عز وجل عن أحبابه؟ لا.
واللهم انصرنا بقولك ربنا يعطيك قوة { رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ}
الله يحب المحسنين ذرة واحدة من الإخلاص تنجيك من كل الوساوس الظاهرة والباطنة لا تجعلوا الشيطان يدخل الأماكن العامرة، وما دام قلبك عامراً سيحاول أن يسرق منك أهم شيء الإيمان بالله .
أعظم تجارة تؤمنون بالله الشيطان يحاول أن يوسوس لك ويدخلك فى مرحلة القوقعة الإيمان أغلى من الذهب الذى لا ينقص شيء .

الشيطان يريد أن يعزلك ويهز عقيدتك في الله:


إذا سرق الشيطان يعزلك ويحول نيتك عن الاعتقاد بالله عز وجل .
هذه بنت توفيت أختها الوحيدة أمامها ماتت فذبلت الحياة أمامها، فبدأت تحس أن الحياة تضيق بها وأن الدور عليها فكانت لا تأكل ولا تنام وبدأت الاعتراض عليه فى موت أختها ؛ لو تعلم بنعيم أختها لفرحت لها أما الآن أصبحت نزيلة عند الرحمن لكن الفراق جعلها تزوى فجف عودها، فظلت تنتظر الموت اليقين فى الشدة تجعل الإنسان يدخل فى متاهات مظلمة تعتقد أن الفجر لم يبزغ هذا تشاؤم .
الإنسان يجرى عليه ما يعتقد لو شربت الماء فى عقيدة الشفاء، ولو شربت ألف زمزم لم يشفى من المرض دخل النبى صلى الله عليه وسلم على رجل صائم، فلما رآه النبى صلى الله عليه وسلم كأنة فرخ منتوف الريش عبارة عن بقايا رجل فقال له سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((لا بأس طهور إن شاء الله )).
دعاء بالشفاء ونأمل بالشفاء لكن الرجل تشاءم لن يؤمن على دعاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: كَلا بَلْ هِيَ حُمَّى تَفُورُ أَوْ تَثُورُ عَلَى شَيْخٍ كَبِيرٍ، تُزِيرُهُ الْقُبُورَ ، قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ((فَنَعَمْ إِذًا)) ولو صدق على قول سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم لشفى.
قال الله تعالى { وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ} علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما تزور مريض فى سكرات الموت يعطيه فرصة أن يعيش ؛ اذا زرتم المريض فنفثوا له فى الأجل .

علمنا رسول الله أن نزرع الأمل:


علمنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نزرع الأمل، واذا أخذ كلمات سلبية فإن المرض يقتله وهكذا كلما أعطينا الناس مفاتيح الأمل نشدهم من الأكتئاب والشيطان لايحب لك أن تكون إنساناً سوياً يجب أن يؤثرفيك تأثير جسدى يعطيك إحساس بدقات القلب السريعه ؛ يبدأ يعطيك إحساسًا بالزغلله هذه أمور تهجم عليك مرة واحدة واذا استسلمت ستحسدث بعد الرغبة فى مواجهة الحياة، فيتزلزل ويرجع للوراء ويستحوذ الشيطان عليه، ومن المداخل المهمه للشيطان لكى يجعلك مكتئباً ويعطيك إحساس بالذنب وسيؤدى بك للجنون و الإنتحار والشرك بالله عز وجل .
المرأة التى سمعت كلام زوجهها وأجهضت نفسها أوجد الشيطان عندها إحساس بالذنب حتى انتهى كل شيء فى حياتها .
الطبيبة عندما دخل لها المريض العمليات وهو ميت فبدأت الطبيبة وهى جراحة وهى تشك فى موته ؛ هذا قدره ولكن ظلمت صورة المريض مجسدة أمامها حتى انعزلت عن الحياه تماماً وأصبح شعارها أنا الذى قتلت نفساً بغير حق اللهم اغفر لنا وتب علينا .
الإحساس بالذنب أن الإنسان يقلل هذا الذنب الغدر وصل إليه والإسلام علمنا كيف يتخلص الإنسان من الذنب .
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا تاب العبد إلى الله أنسى الله الحفظة الذنوب التى كان يفعلها، ومن يغفر الذنوب إلا الله رغم كثرتها والشيطان يسيطر عليك وعلى قلبك فينجح فى عزلك عن الحياة .
قال المولى عز وجل فى سورة الاحزاب {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ جَاءَتْكُمْ جُنُودٌ فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا وَجُنُودًا لَمْ تَرَوْهَا وَكَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرًا}
{ إِذْ جَاءُوكُم مِّن فَوْقِكُمْ وَمِنْ أَسْفَلَ مِنكُمْ وَإِذْ زَاغَتِ الْأَبْصَارُ وَبَلَغَتِ الْقُلُوبُ الْحَنَاجِرَ وَتَظُنُّونَ بِاللَّهِ الظُّنُونَا} التوتر الجسدى التابع من القلق والخوف .

الشيطان يدخلك في متاهات في الحياة:


قال المولى عز وجل { هُنَالِكَ ابْتُلِيَ الْمُؤْمِنُونَ وَزُلْزِلُوا زِلْزَالًا شَدِيدًا} الشيطان يقول لك: إن الله لم يقوك، وهذا خطأ لو بقى يوسف (عليه السلام ) فى غيابات الجب ساكناً ما نجاه الله من الجب، ولكن خرج وحول مصر إلى مصر الموحدة فلما دعى وهو صغير فى غيابات الجب ولكنه استأنس بالله عز وجل .
فلما استأنس يوسف بالله ألهمه الدعاء فلما دعا الله جاءت السيارة وخرج من النفق المظلم؛ ولو بقى بدون دعاء (يا سامع كل نجوى، يا كاشف كل بلوى، يا مؤمن كل وحيد) وظل يدعو ويبكى حتى جاءة الفرج .
الله أكبر ، يونس (عليه السلام ) عندما أصبح قبره بطن الحوت لو استسلم ولو جزئياً لظل فى بطن الحوت مدى الحياة ؛ فلما دعى وتخلص من الاكتئاب والإحباط وظل ينادى فى الظلمات {فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ} يقول تعالى: { فَلَوْلَا أَنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُسَبِّحِينَ (143) لَلَبِثَ فِي بَطْنِهِ إِلَىٰ يَوْمِ يُبْعَثُونَ 144}.
خدعوك فقالوا: إن الإنسان المكتئب سيظل مكتئبا العمر كله كلام غير صحيح للأسف تسبة كبيرة جدًّا أصابتهم حالات اكتئاب فلم ينفعوا فى دراسة ولا وظيفة ولا فى حياة زوجية .
قالت إحدى الأمهات إن ابنها 40 سنة يتعمد الذهاب للبحر طالباً الموت، فيقول أنا زاهد في للحياة هل يعتبر الناس أنه سلم نفسه للانتحار ؟ لا والله ولكن عاد لبيته واستخدم القوة الذاتية وبدأ يعاقب نفسه عن مسؤلياتة إلى متى ؟ وإلى متى سيظل هكذا وبدأ يؤنب نفسه، فبدأ يصلى وبدأ يدخل الإسلام والصلاه وبدأ يخرج من الحاله النفسيه الرديئة وبدأ يصلى ويركع ويسجد، وأصبحت الصلاة تملأ حياته وسيبحث عن عمل وبدأ يطرق باب الوهاب ففتح ألف باب .
رجل وزوجتة خرجوا مع بعض مرة فى الشتاء، وأخذت العواصف تشتد فقالت له خذ ولدك فأبى فألقت أبنه على الأرض فأصبح بين أمرين وتحول من مرحلة الجبن إلى حالة القوة .
كثير من الناس عندهم إحساس بالفشل يجب إخراجهم من هذا الكسل، ويبدأ يوجه هذا الموقف هكذا فعل الرسول صلى الله عليه وسلم كان يتقل الناس من الاكتئاب أنه لا اكتئاب ؛ خدعوك فقالوا: أنت مريض بالاكتئاب أخرج بسرعة دور على وظيفة اقرأ واحفظ القرآن .

خدعوك فقالوا: إن المريض النفسى لا شفاء له:


هذا غير صحيح هذه رحمة الله عز وجل .
اللهم اجعلها ساعة فرج، اللهم صب علينا الآن عفوك ورضاك اللهم ابعد الاكتئاب وأنزل السكينة فى قلوبنا، اللهم نجنا من المهالك يا أرحم الراحمين، رب اجعلنى مقيم الصلاة ومن ذريتى يوم يقوم الحساب .

{إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ ۚ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا}

 


{قُلْ أَيُّ شَيْءٍ أَكْبَرُ شَهَادَةً ۖ قُلِ اللَّهُ ۖ شَهِيدٌ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ ۚ}

 

عنوان الدرس/ أساليب الخروج
مــن معــانــاة الاكـتـئــاب
لفـضـيـلة الأستـاذ الدكتور

أحـمـد عـبـده عـوض

رئيس قنوات الفتح الفضائية

للقرآن الكريم والسنة النبوية

الــــدرس (33)

الاثنين 27 / 11 /2017

تسجيل الدخول