ساعة الفرج خواطر

ساعة الفرج

خواطر

لفضيلة الأستاذ الدكتور

أحمد عبده عوض

يوم الاثنين 24/7/2017

  1. الشيطان يُفهمُك أن الطاعة لا قيمة لها.
  2. يمارس الشيطان عليك سياسة الاستحواذ فكلما اقتربت من الله زادت هذه الممارسة.
  3. منحنى الوسوسة يرتفع كلما ازددت قربًا من الله عز وجل.
  4. من تقدم للحج ولم يكتب له القبول الرسمي فهو حاجٌ عند الله.
  5. الشيطان يقسم على نفسه أنه سيضيع كل ملتزم بدين الله متعبد باسمه وحبه.
  6. الوسوسة في الطهارة مدخل الشيطان لإبعاد المسلم عن الصلاة.
  7. لا يمارس الشيطان سطوته على أرباب وأصحاب المعاصي لأنهم كفوه شرهم.
  8. الشيطان يحاول ويبذل قصارى جهده في الغواية لأهل الطاعة.
  9. عباداتك ليست كافية لتحصينك من الشيطان.
  10. لو قطع الإنسان دابر الشيطان مرة واحدة لقضى عليه وعلى وسواسه طول العمر.
  11. يحاول الشيطان أن يفقدك أغلى ما لديك ألا وهو الاتصال بالله.
  12. الملتزمون بدين الله نوعية قليلة وعملة نادرة في حياتنا.
  13. اقتناع مريض الوسواس القهري بمرضه أول خطوة على طريق القضاء على المرض .
  14. ما زال في جٌعبة الطب النبوي الكثير والكثير فالعلاج به سهل بإذن الله بشرط أن يعتقد المريض بصدق كل ما جاء من التداوي عن رسول الله سواء بعشب أو خلافه.
  15. الأعشاب النبوية المفردة لا تؤذي أبدًا، فلا تؤثر على حامل أو غيره بخلاف الترياق فله تأثير أقوى، فننصح المريض باختيار البديل حتى يطمئن قلبه، وعلى سبيل المثال «مغلي قشر الرمان» وخلافه.
  16. علاج عدم انضباط السكر في الدم يتلخص في الآتي :"تناول بصلة مشوية وتفاحة على غير إفطار، فضلا عن عصير الزيتون ضمانًا لعدم تناول الزيت المغشوش، فإن وجد زيت الزيتون الأصلي فليكن، كذلك أن يتناول المريض ما شاء من بذور الحلبة بعد سكب ماءها، وهو بإذن الله علاجٌ فعال.
  17. أفضل علاج للمس والسحر والحسد هو المسك الأبيض والذي يقدمه مركز "الفتح للطب النبوي" والذي ينفر منه الشياطين، ويقرب الملائكة.
  18. هناك حالات في شبرا تسكن تحت خط الفقر، يعيشون في المجاري والصرف الصحي، وليس هناك منطقة من المناطق أو شارع من الشوارع إلا وفيه أغنياء إذ من غير المعقول أن يكون كل الناس فقراء، وعلى أولئك الأغنياء أن يعينوا الفقراء من أبناء المنطقة الواحدة وذلك طبعا لو حدث لما أتى لمؤسسة "الفتح" حالة واحدة تطلب المساعدة.
  19. هناك من يموتون دون أن يؤدوا ما عليهم من زكاة أموالهم حتى ذهبت أموالهم في الأخير إلى الدولة دون أن ينتفعوا من ثوابها بشيء.
  20. مسألة ترك المخطوبة من قبل الخاطب أجمع الفقهاء على أنه إذا كان الخاطب قد قرر ترك مخطوبته فليس له أن يأخذ مما أعطاها  شيئا هذا إذا كان هو من يود الانفصال عنها، أما إذا كانت هي من تريد الانفصال عنه فعليها أن تعيد إليه كل ما أخذته منه، إلا المالكية فهم يقولون أنه يأخذ ما جلبه لها إذا تركها، وعليه أن يعوضها عن الضرر الذي حبسها به وبمقتضى الخطوبة على أساس أنها كانت تتهيأ للزواج به.
  21. أبواب الشيطان مفتوحة على مصراعيها عبر استغلال غفلات الناس، أو من خلال تشويه صور الناس بـ"الفوتوشوب" وما إلى ذلك من تصوير بنات المسلمين والزوجات، وهو أمر لا يفعله سوى عتاة المجرمين من شياطين الإنس.

 

 

 

 

تسجيل الدخول