ما أركان الصلاة وكيفية الخشوع فيها ؟

ما أركان الصلاة وكيفية الخشوع فيها ؟

 


أحبكم الله وأعزكم ورفع شأنكم وأعلى ذكركم
المراد بأركان الصلاة أجزاؤها التى تشتمل عليها: كالركوع والسجود والقراءة، وسميت هذه الأشياء بالأركان أو الفرائض تشبيهاً لها بأركان البيت الذى لا يقوم إلا بها وإذا خلت الصلاة من أحد أركانها، لا يعتد بها شرعاً وهى:
1-النية.
2-تكبيرة الإحرام.
3-القيام ويعد ركناً فى صلاة الفرض.
4-قراءة الفاتحة.
5-الركوع.
6-الرفع من الركوع والاعتدال قائماً مع الطمأنينة.
7-السجود مرتين فى كل ركعة.
8-القعود الأخير وقراءة التشهد فيه.
9-السلام فى ختام الصلاة.
أما بالنسبة لكيفية الخشوع فيها والذى بشر الله تعالى أهله بالفلاح فى قوله تعال: (قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُون الَّذِينَ هُمْ فِي صَلاتِهِمْ خَاشِعُونَ)(المؤمنون:1/2) فلكى تكون من الخاشعين لابد أن تستحضر عظمة الله فى قلبك، وتعلم أن الذى تقف بين يديه هو ملك الملوك ولك أن تعلم أن الصحابة كانوا إذا دخلوا المسجد خلعوا الدنيا من قلوبهم كما يخلعون النعال من أقدامهم، وما ذلك إلا لأنهم كانوا يقدرون الله حق قدره أما من يقف فى الصلاة ولا يخشع فيها ولا يبالى فتراه يلتفت يمينه ويساره أو يتذكر ما نسيه من قبل ويجدول الشيطان له جدولاً فيخرج من صلاته مسرعاً لينفذ ما أمره به الشيطان وهو فى الصلاة فما خشع فى صلاته وما انتفع بها وفيهم يقال: (مَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِه)(الحج: 74) ولهم نقول: (مَا لَكُمْ لا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَاراً) (نوح:13)

تسجيل الدخول

البحث

القائمة الجانبية